الاستحواذ الجديد لApple لشركة الذكاء الاصطناعي سيعزز موقفها في هذه المنافسة التكنولوجية .

أفادت تقارير أن شركة Apple أنفقت حوالي 200 مليون دولار لشراء الشركة الناشئة Xnor.ai للذكاء الاصطناعي حيث ستسمح أدوات AI منخفضة الطاقة لشركة Apple بإضافة ميزات AI إلى الأجهزة مثل الكاميرات الذكية أو الهواتف.

على الرغم من استحواذ Apple عليها فإن Xnor.ai تدين بوجودها لشركة Microsoft ذلك لأنها من خريجي AI2 حاضنة لشركات AI الناشئة التي يمولها معهد بول ألن للذكاء الاصطناعي لدى Microsoft ومن هذا الامتلاكApple يمكنها تحقيق الكثير مثل :

• يمكن أن تخلق Apple تجربة مستخدم أفضل لسماعات الواقع المعزز (AR) مع أدوات AI .


• يمكن أن تتيح نظارات AR من Apple للمستخدمين تجارب AR في محيط حقيقي فمن المحتمل أن تتطلب هذه السماعات تقنية التعرف على الصورمثل خاصية Xnor.ai للتعرف على البشر أو الكائنات في بيئة العالم الحقيقي وتمكين تجارب AR التفاعلية.


• يمكن أن تؤدي أدوات AI الموجودة على الجهاز إلى تجارب AR أكثر استجابة حيث لن تضطر سماعة الرأس إلى نقل البيانات من وإلى السحابة.


• يمكن أن تتيح أدوات AI المحلية منخفضة الطاقة ميزات صحية إضافية على Apple Watch اذ يتمكن الجهاز بالفعل اكتشاف دقات القلب والسكتات الدماغية غير النظامية.من خلال أدوات AI الموفرة للطاقة


• يمكن لشركة Apple تقديم المزيد من الميزات الصحية مثل تتبع الأوكسجين في الدم وهي ميزة تقدمها منافستها Fitbit - دون التأثير على عمر البطارية.

نظرًا لأن الشركة تتطلع إلى مواصلة النمو لمواجهة سوق الهواتف الذكية فسيتعين عليها إضافة ميزات مثيرة للإعجاب بشكل متزايد للاحتفاظ بجذب العملاء ويمكن أن تساعد عمليات الاستحواذ مثل Xnor.ai في تطويروتحسين أجهزتها من خلال الميزات التي تعمل بالطاقة AI والتي لا تضحي بعمر البطارية أو تعتمد على السحابة.


في شهر مايو قال Tim Cook الرئيس التنفيذي لشركة أبل إن عملاق التقنية يستحوذ على الشركات "في المتوسط ، كل أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع" وقال كذلك "الشركة تبحث بشكل أساسي عن المواهب والملكية الفكرية".

  • Black LinkedIn Icon
  • Black Instagram Icon
  • Black YouTube Icon
  • whatsapp

© 2020 الحقوق محفوظة لشركة المبادر